من زيارة السيد الرئيس بشار الأسد إلى قرية بلوران في ريف اللاذقية الشمالي المتضررة بفعل الحرائق

“التحية لرجال الدفاع المدني الذين لم يوفرو جهدا رغم قلة الامكانيات لإطفاء الحرائق.. والإعلاميين الذين تحلوا بقدر كبير من الشجاعة دون تهور.. وبكل تأكيد ا ودايما للجيش العربي السوري المتواجد على كل الجبهات التي تحتاجهم

خلال جولته التي يرافقه فيها وزيرا الإدارة المحلية والزراعة والإصلاح الزراعي ومحافظ اللاذقية ومدير الزراعة في المحافظة.. الرئيس #الأسد يستمع لأهالي قرية #بلوران في #ريف_اللاذقية، وأهم متطلباتهم لتأمين الاحتياجات الأولية التي تساعدهم بتعزيز عوامل تشبثهم بأرضهم وإعادة زراعتها بأسرع وقت ممكن..رئاسة الجمهورية العربية السورية

https://t.me/syrianpresidency