Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

حول المجلة الأرشيف الفيديو الدراسات الاستراتيجية إقتصادية سياسية الآخبار الرئيسية
  •     

    مجلة الحوار سياسية _ اقتصادية _ ثقافية _ اجتماعية ......عدنا من جديد

2015/11/18 وزارة الثقافة وسفارة كوريا الديمقراطية الشعبية توقعان البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي
سانا - الحوار : وقعت وزارة الثقافة مع نظيرتها في جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية ممثلة بسفارتها في دمشق اليوم البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي عن الأعوام 2015-2016-2017 وذلك في مقر الوزارة.ويشمل البرنامج التعاون في مجالات السينما والمسارح والموسيقا والفنون التشكيلية وحقوق المؤلف والملكية الفكرية والأيام الثقافية والمعهد العالي للموسيقا والمعهد العالي للفنون المسرحية. ويتضمن البرنامج في الجانب السينمائي تبادل إقامة الأسابيع السينمائية وتوزيع الأفلام في كلا البلدين والمشاركة في المهرجانات السينمائية وتبادل الخبراء بصناعة الأفلام إضافة إلى تبادل المعلومات والنشرات. وفي مجال المسارح والموسيقا يتضمن التعاون تبادل زيارات الفرق الفنية للمشاركة في التظاهرات الموسيقية والمسرحية التي تقام في كلا البلدين والمشاركة في المهرجانات الفنية التي تقام فيهما ودعم التعاون بين المعهد العالي للفنون المسرحية في دمشق ونظيره في كوريا الديمقراطية.وفي الفنون التشكيلية يتبادل الطرفان إقامة المعارض والخبرات وزيارة الخبراء في مجالات الرسم والنحت والمنشورات والمطبوعات وتبادل معارض الفنون التشكيلية وفي مجال حقوق المؤلف يشجع الطرفان على التعاون بينهما في مجال حماية المجموعات الأدبية والفنية وحقوق المؤلف وحقوق الملكية الفكرية وخاصة في المحافل الدولية. وحول التعاون في مجال الموسيقا يسعى الطرفان لتحقيق التبادل والتعاون بين المعاهد العليا لتعليم الموسيقا ومعاهدها مع تبادل زيارة أستاذ زائر في مجال الموسيقا وتشجيع تبادل التسجيلات والنوتات الموسيقية والمعلومات والخبراء كما يتضمن تبادل الطرفين لإقامة يوم ثقافي في كلا البلدين باتفاق منفصل.وقال وزير الثقافة عصام خليل في تصريح صحفي بعد توقيع البرنامج التنفيذي للاتفاقية إن “توقيع البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي هو جزء من تفعيل التعاون بين الجمهورية العربية السورية و جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية على ضوء العلاقات المميزة والتاريخية الممتدة بينهما والتي نعمل اليوم على تكريسها ونتوجه نحو المستقبل بزخم وتعاون أكثر لتفعيل هذ التعاون بشكل أكبر”. وأضاف وزير الثقافة “يشكل تعزيز التعاون بين البلدين أهمية خاصة لأنهما يواجهان أخطارا مشتركة ومحاولات متواصلة لاستلاب القرار السياسي والاستقلال والسيادة ما يفرض علينا كون العدو مشتركا وواحدا أن نعزز الجهود للتعاون في كل المجالات والجانب الثقافي هو جزء من المواجهة الشاملة في زمن يبدو فيه أن المخاطر لا تتوقف عند حدود جغرافية معينة بل تستهدف العقل الذي ينتج القدرات المعرفية لأي مجتمع وأي شعب”. وأكد خليل أن الوزارة ستعمل لتنفيذ برنامج التعاون الثقافي وبذل كل الجهود والإمكانيات للتعاون المشترك ليكون واقعا ملموسا على أرض الواقع لما فيه مصلحة الشعبين. من جانبه قال سفير جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية بدمشق جانغ ميونغ في تصريح مماثل “يشكل البرنامج حافزا قويا لتطوير العلاقة بين البلدين وهو دليل على أن العلاقة الثنائية بينهما حية و تتطور وتتعزز في كل المجالات ولا سيما التبادل والتعاون الثقافي لأن الثقافة السورية دائما تتطور رغم الحرب والأزمة التي تتعرض لها سورية”.ولفت جانغ إلى أنه من المهم أن يتعرف الشعب في كوريا الديمقراطية الشعبية على ثقافة الشعب السوري لأن ذلك “يزيد أواصر المحبة والصداقة والاحترام والتعاون بين الطرفين ويعرف بثقافة الشعب السوري المناضل التي تتطور وتتعزز رغم الحصار والعقوبات المفروضة عليه”. وحول أهمية التعاون في المجال السينمائي بين محمد الأحمد مدير المؤسسة العامة للسينما في تصريح لـ سانا “أن التعاون مع الجانب الكوري ليس جديدا ففي مهرجان دمشق السينمائي الدولي ومهرجان بيونغ يانغ كنا نتبادل الوفود والمشاركات في الأفلام إضافة إلى توزيع الكتب السينمائية ومطبوعات وزارة الثقافة”. وأشار الأحمد إلى أن الإنتاج السينمائي المشترك أحد أهداف البرنامج التنفيذي للتعاون الثقافي مع كوريا الديمقراطية حيث توجد أكثر من فكرة في هذا الإطار معربا عن أمله بإنتاج عمل سينمائي مشترك وتعزيز التعاون في مختلف مجالات السينما. وحول التعاون في الجانب المسرحي اعتبر عميد المعهد العالي للفنون المسرحية الدكتور تامر العربيد أن توقيع برنامج التعاون الثقافي يؤكد ان الثقافة السورية حاضرة رغم الحرب على سورية وأنها تنشط رغم الظروف الصعبة في كل المجالات ومنها المسرح مبينا أن التعاون بين الطرفين في هذا المجال يتضمن تبادل الخبرات وإقامة ورشات عمل مشتركة وفرق فنية مسرحية سورية وكورية كما تمكن الاستفادة من التجهيزات التقنية التي تتميز بها كوريا. من جهة أخرى أوضح اندريه معلولي عميد المعهد العالي للموسيقا أن التعاون الثقافي مع كوريا الديمقراطية يتضمن تبادل الخبرات الموسيقية والاستعانة بخبراء لرفد المعهد العالي للموسيقا في سورية بكل ما هو جديد وتطوير العمل والاطلاع على التجربة الموسيقية في بيونغ يانغ وبالعكس مع تبادل المناهج الموسيقية الموجودة في المعهد العالي للموسيقا في سورية والأكاديميات والمعاهد المماثلة في كوريا الديمقراطية مؤكدا أن معهد الموسيقا في سورية لديه كفاءات قادرة على إيصال الإبداع الموسيقي السوري إلى العالم. بدوره اعتبر عماد كسحوت مدير مديرية الفنون الجميلة أن البرنامج مهم في هذه الظروف لتعريف العالم بالفن التشكيلي السوري الذي شكل بصمة عبر أسماء لفنانين معروفين في الحركة التشكيلية العالمية واستمر في تقديم نشاطات متنوعة محلية وخارجية رغم ظروف الحرب على سورية لافتا في الوقت نفسه إلى أن البرنامج فرصة للتواصل مع العالم والاطلاع على التجارب الفنية في كوريا الديمقراطية. يشار إلى أن البرنامج التنفيذي للتعاون بين وزارتي الثقافة في سورية وكوريا الديمقراطية تنفيذ للاتفاق الثقافي المبرم بينهما عام 1966.
حقل الاسم و التعليق مطلوب
: البلد : الاسم
: الهاتف : البريد الالكتروني
 
ضع ايميلك للاشتراك معنا
دبابيس الحوار
اقرأ المزيد
وزارة التعليم العالي السورية


وزارة الخارجية والمغتربين السورية


وزارة الإعلام السورية


http://www.alhewarpress.com/


 
خدمات
التصويت
 جيد جداً
 جيد
مقبول
دبابيس الحوار
اقرأ المزيد
© Copy Right Syrian Coast . All Right Reserved By Alhewar Press.