Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

حول المجلة الأرشيف الفيديو الدراسات الاستراتيجية إقتصادية سياسية الآخبار الرئيسية
  •     

    مجلة الحوار سياسية _ اقتصادية _ ثقافية _ اجتماعية ......عدنا من جديد

2015/04/5 المعهد العالي للفنون المسرحية يطلق احتفاليته بيوم المسرح السوري العالمي
شاطات وورش عمل وعروض مسرحية وفنية ولقاءات نقدية وحوارية ومعارض تشكيلية وسينوغرافيا يحفل بها برنامج المعهد العالي للفنون المسرحية لهذا العام حيث خصص أساتذته وطلابه احتفالية يوم المسرح لتكون تحت عنوان يوم المسرح السوري العالمي في إشارة واضحة لعالمية هذا المسرح وقدرة فنانيه عبر الأجيال على صياغة خطابهم الثقافي التنويري منذ وقوف رائد هذه الحركة أبي خليل القباني في وجه الظلاميين الذين أحرقوا مسرحه في خان الجمرك بدمشق نهاية القرن التاسع عشر بتوجيه من الباب العالي للسلطان العثماني.

الاحتفالية التي تشهد زخما إعلاميا وثقافيا وإقبالا منقطع النظير من عشاق فن الخشبة افتتحت فعالياتها أمس بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية لاستديو المخرج والكاتب السوري الراحل شريف شاكر حيث رافق ذلك افتتاح معرض دائم للكتاب ومعارض فنية مرافقة للتصميم المسرحي والسينوغرافيا والتصوير الضوئي تضمنت أعمالا وأشغالا وبورتريهات ومشاريع عمل لطلاب السينوغرافيا والتقنيات المسرحية وتنوعت بأمزجتها الفنية بين التجريد والواقعية لتتوزع على معظم قاعات وجدران الأكاديمية السورية الأعرق في تاريخ البلاد منذ تأسيسها عام 1977 على يد كل من أديب اللجمي وسعد الله ونوس وفواز الساجر.

الاحتفالية التي حضرها وزير الثقافة عصام خليل وتمتد حتى الثاني من نيسان القادم انتقل جمهورها الكثيف والنوعي فيما بعد لحضور الحفل الرئيسي لها في مسرح سعد الله ونوس الذي ضم بدوره عرضا احتفاليا من إعداد وإخراج كفاح الخوص ومن تمثيل قرابة ستين طالبا وطالبة من كل الاختصاصات والسنوات الدراسية في المعهد ففي مقاربة بدت أكثر ميلا لإبراز هواجس وهموم الطلاب وتطلعاتهم لسوق العمل بعد التخرج سرد العرض الصعوبات التي تعترضهم في تخطي دروس أساتذتهم إلى عتبة الاحتراف ودخول معترك العمل الفني في الدراما التلفزيونية وذلك عبر بانوراما لحياة طلبة الرقص والتمثيل والدراسات المسرحية والسينوغرافيا وتصميم الأزياء بعضهم مع بعض.

الاحتفالية بدأتها الفنانة جيانا عيد بإلقاء كلمة يوم المسرح العالمي والتي كتبها هذا العام المسرحي البولندي كريستوف ورليكوفسكي حيث قال “إن الأساتذة الحقيقيين لفن المسرح يبحثون عن المناهل والتيارات الحية التي غالبا ما تتخطى قاعات العروض وجماهيرها المنهمكة كآلة في نسخ واستنساخ صور العالم وتقاليده بدلا من بناء عالم يحاور الجمهور أو يرتكز على انفعالات تتأجج في العمق”.

الأب إلياس زحلاوي كان حاضرا في هذه الاحتفالية عبر تقليده درع المعهد العالي للفنون المسرحية من قبل وزير الثقافة وعمادة المعهد تحية لكتاباته المسرحية وترجماته الغزيرة في هذا المجال حيث قال الأب زحلاوي في هذه المناسبة “ما خلتني يوما أقف لأكرم لأنني قدمت خدمة لوطني سورية.. الذي يتعرض لمحاولة إفناء كاملة”.

وأضاف زحلاوي “ثقوا بسورية وثقوا بأنفسكم.. العالم يريد إلغاءنا ونحن نقول لهذا العالم سورية اليوم تفدي البشرية كلها بكل ما تقدمه من تضحيات أهلها..سورية ستعيد لهذا العالم الأسس والقيم التي فقدها من عدل وحق وعقل وكل ما فقده هذا العالم من قيم دينية وأخلاقية وإنسانية فسورية بوقفتها الجبارة ووقفة أصدقائها معها ستساعد هذا العالم المجنون لاستعادة العقل والكرامة لكل إنسان على وجه هذه الأرض”.

الدكتور تامر العربيد قال إن الحركة المسرحية السورية لم تتوقف طوال سنوات العدوان على سورية بل شهد الريبرتوار السوري ممثلا بمديرية المسارح والموسيقا-المسرح القومي إنتاج أكثر من ستين عرضا مسرحيا ناهيك عن مسارح الأماكن البديلة ومسرح الشارع الذي حققته فرقة ومضة للمسرح الخفي حيث قلت هذا الكلام في مشاركتي الأخيرة في أيام الشارقة المسرحية للحضور من مسرحيين ونقاد عرب اذهبوا إلى سورية وانظروا كيف وقف المسرحيون في وجه الإرهاب والظلاميين كخط دفاع أول.

وأوضح العربيد كيف ينجز المسرحي السوري عروضه في أصعب الظروف وكيف يأتي الجمهور لحضور العروض تحت القذائف مضيفا إن إقبال الشباب اليوم وبحماس لافت على العروض المسرحية على خشبات العاصمة والمحافظات والأماكن البديلة التي جعلها الشباب فسحة للقاء تأكيد على ثقافة الحياة التي ننشد ثقافة أعلنتها وزارة الثقافة السورية عنوانا لمشروعها الراهن في مواجهة تحديات الأزمة ثقافة الانتماء والهوية وإعادة مشروعنا الثقافي بعمق وصدق يخاطب الشباب ويحرض فيهم المبادرة والانشغال بالهم الإنساني.

وأشار عميد المعهد العالي للفنون المسرحية أنه بناء على ما تقدم كان إصرارنا على ان يكون يوم المسرح هو يوم لنا يوم للمسرح السوري العالمي ووفق تضافر جهود أساتذة وطلاب المعهد بكل أقسامه بعيدا عن ثقافة الإلغاء والتهميش وبإتاحة كل المناخات اللازمة لتفتح المواهب الجديدة وإلحاقها بسوق العمل الفني.

بدورها قالت الدكتورة ميسون علي وكيلة المعهد ورئيسة قسم الدراسات المسرحية في حديث لـ سانا الثقافية أن يوم المسرح العالمي أردناه هذا العام أن يتحول فعلا ثقافيا متواصلا ليتحول المعهد بأقسامه كافة إلى خلية نحل أو ورشة عمل تشهد الانفتاح والتعاون بين الأقسام وأردنا في قسم الدراسات أن نواكب هذه التظاهرة عبر نشرة صحفية يعدها ويقدمها الطلاب لتكون هذه النشرة رديفا نستطيع من خلاله توثيق هذه اللحظات الثمينة وذلك انطلاقا من أهمية المادة الوثائقية التحليلية للمسرح.

وتستمر اليوم فعاليات الأيام الثقافية للمعهد حيث تتضمن ورشة مكياج لقسم التصميم المسرحي وعرض أزياء على خشبة سعد الله ونوس يعقبه لقاء مع خريجي المعهد العالي للفنون المسرحية وتكريم للدفعة الثانية منهم لقسم التمثيل إضافة لحوار مفتوح مع هؤلاء الرواد ليكون الجمهور على موعد مع عرض “ستاند أب كوميدي” بالتعاون مع خريجي المعهد وطلابه على مسرح فواز الساجر.

يوم الاثنين سيكون الجمهور على موعد مع لقاء مفتوح مع الناقد الدكتور نبيل الحفار عبر شهادات وحوار لرئيس تحرير مجلة الحياة المسرحية السابق ليدلي بآرائه وأفكاره عن الحراك المسرحي في سورية منذ تأسيس المسرح القومي عام 1960 وإنشاء المعهد العالي للفنون المسرحية الذي شغل فيه منصب وكيل ورئيس لقسم النقد والدراسات لسنوات طويلة جنبا إلى جنب مع كل من ممدوح عدوان ونديم معلا وآخرين.

سيعقب اللقاء مع الدكتور حفار عرض فيديو لمسرحية “العرس” لمؤلفها برتولت بريخت وترجمة ودراماتورجيا نبيل الحفار وإخراج عوني كرومي إضافة إلى عرض مشاهد مسرحية في قسم التمثيل على خشبة فواز الساجر.

وتتضمن الأيام الثقافية للمعهد عرض نتاج ورشة عمل قسم السينوغرافيا في السينما يوم الثلاثاء القادم لتتبعه عروض سينمائية سيكون أبرزها فيلم “أضواء المسرح” من بطولة وإخراج شارلي شابلن يعقبه حوار مفتوح على مسرح سعد الله ونوس في المعهد.

“وجوه وحكايا” سيقدمها طلاب قسم الدراسات المسرحية بالمعهد يوم الأربعاء القادم على مسرح سعد الله ونوس حيث سيرافقها معارض تشكيل وتصميم وتصوير ضوئي للطلاب ليكون الجمهور على موعد مع أمسية شعر وموسيقا لكل من “آري جان سرحان وخالد رزق” وشعر كفاح الخوص وأحمد قصار على خشبة فواز الساجر.

وسيختتم طلاب المعهد أيام احتفاليتهم بيوم المسرح السوري العالمي بإعادة عرض الافتتاح عند الساعة الخامسة من مساء يوم الخميس الثاني من نيسان القادم على مسرح سعد الله ونوس.

يذكر أن الإشراف العام على هذه الاحتفالية للدكتور تامر العربيد فيما يشرف على قسم التمثيل كل من الفنانين جيانا عيد ومانويل جيجي بينما يشرف على قسم الدراسات الدكتورة ميسون علي والدكتور أسامة غنم في حين يشرف على قسم التصميم المسرحي كل من نزار بلال وأسماء الشواف وهشام عرابي وميرال ديرا كائليان وسعيد الأحمر وكنان جود ويشرف على قسم التقنيات المسرحية كل من عمار الحامض وجهان قطيش ويشرف على قسم الرقص كل من نورا مراد ومعتز ملاطيه لي.

 

 

 

 

 

 

حقل الاسم و التعليق مطلوب
: البلد : الاسم
: الهاتف : البريد الالكتروني
 
ضع ايميلك للاشتراك معنا
دبابيس الحوار
اقرأ المزيد
وزارة التعليم العالي السورية


وزارة الخارجية والمغتربين السورية


وزارة الإعلام السورية


http://www.alhewarpress.com/


 
خدمات
التصويت
 جيد جداً
 جيد
مقبول
دبابيس الحوار
اقرأ المزيد
© Copy Right Syrian Coast . All Right Reserved By Alhewar Press.